كيف تأكل ألمانيا ؟



مزيدا من الخضار، قليلا من الفاكهة، وبشكل عام الكثير من السمك: جمعية التغذية الألمانية وضعت في تقريرها الغذائي الجديد العادات الغذائية للألمان تحت المجهر. 


لو أن شخصا من العصور الوسطى زارنا في عصرنا هذا، لاعتقد أنه في جنة العجائب: أطعمة لذيذة، أغذية صحية غنية، بكميات هائلة وفي متناول كل إنسان (تقريبا). إلا أن هذه العروض الهائلة لها أيضا مع الأسف جوانبها المظلمة. منذ عشرات السنين تعاني ألمانيا انتشار مرض السمنة (البدانة)، إضافة إلى الازدياد المرعب في انتشار مرض السكر 2. وتتلخص الأسباب في قلة الحركة المترافقة مع التناول المفرط للأطعمة والمشروبات الغنية بالسعرات الحرارية، وذلك لدى جزء كبير من السكان.

يشير تقرير التغذية الثاني عشر، الأخير المنشور في كانون الأول/ديسمبر 2012 إلى تناول الرجال الألمان يوميا 2252 كيلو كالورين "سعرات حرارية" وسطيا في اليوم، بينما تتناول النساء 1683 كيلو كالورين "سعرات حرارية". وتتحول هذه السعرات إلى دهون بنسبة 36% لدى الرجال و34% لدى النساء. نسبة عالية تثير القلق، خاصة أن منشأ معظم هذه الكميات الهائلة من السعرات الحرارية يعود إلى أنواع الأحماض الدهنية المشبعة. وقد قدمت الدراسة الجمعية الألمانية للتغذية (DGE). ويلقي خبراء الجمعية اللوم بشكل رئيسي على الاستهلاك الكبير من اللحوم. حيث أن اللحوم رغم احتوائها الكميات الكافية من البروتين وبعض الفيتامينات إضافة إلى بعض العناصر الرئيسية، إلا أنها تقود أيضا إلى ارتفاع معدل الكولسترين والأحماض الدهنية المشبعة. وبغض النظر عن هذا، فإن المبالغة في تناول اللحوم تزيد من مخاطر الإصابة بسرطان الأمعاء. لا يجوز أن يتناول المرء أكثر من 300 – 600 غرام من اللحم أسبوعيا. حاليا تتناول النساء الألمانيات وسطيا 570 غرام من اللحم أسبوعيا، بينما يتناول الرجال الألمان ضعفي هذه الكمية.

خلال 12 سنة الأخيرة تزايد استهلاك الخضار بمعدل بسيط، بينما انخفض معدل استهلاك الفاكهة. وبما أن استهلاك القمح الكامل الحبة (الأسمر) مازال منخفضا نسبي، فإن غالبية السكان في ألمانيا لا يحققون الحد الأدنى المعقول من استهلاك الألياف البالغ 30 غرام يوميا. إلا أن الخبر السعيد في هذا السياق، هو الاستهلاك المتناقص للمشروبات الكحولية. حيث يزداد إقبال الألمان على المياه المعدنية من أجل "إطفاء" عطشهم. وتنظر جمعية DGE بشيء من الحذر إلى زيادة استهلاك المشروبات الغنية بالسكر.

الأسبوع الأخضر العالمي من 18 حتى 27 كانون الثاني/يناير 2013 في برلين
وسوم: 
تغذية ,الجمعية الألمانية للتغذية ,خضار ,فاكهة ,لحوم ,فيتامينات ,سعرات حرارية
 
Deutschland.de

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إن اشتراكك في المدونة يمكنك طرح الأسئلة والإجابة عليها وبالطبع يمكنك أيضا من إبداء رأيك بكل حرية والتواصل مع الأعضاء الآخرين . خذ دقيقة من وقتك واشترك في المدونة .

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.