مكتب مركزي جديد للتعاون الدولي في مجال التأهيل المهني




المكتب المركزي الجديد للتعاون الدولي في مجال التأهيل المهني يهتم بالطلب العالمي على التأهيل المهني الذي يحمل شعار
"صنع في ألمانيا".

من يهتم بنظام التأهيل المهني الألماني المزدوج وغيره من الخدمات الألمانية المختلفة في هذا المجال، يلقى ضالته لدى المعهد الاتحادي للتأهيل المهني (BIBB) في بون. منذ أيلول/سبتمبر 2013 تلتقي هنا، في المركز الجديد، كافة المعلومات المتعلقة بالتعاون الدولي في مجال التأهيل المهني. "مرحلة جديدة في التعاون الدولي المتعلق بالتأهيل المهني"،

سوف يعمل المكتب المركزي في المستقبل على إدارة كافة أنواع التعاون الدولي في مجال التأهيل المهني التي تقوم بها الحكومة الاتحادية. حيث ستقوم بداية اتفاقات تعاون مع الدول الأوروبية اليونان وإيطاليا وليتوانيا والبرتغال وسلوفاكيا وإسبانيا. وبالتعاون مع الشركاء المعنيين في هذه البلدان سوف تقوم في الأشهر القادمة مشروعات رائدة، تشكل منارات لمشروعات قادمة غيرها.
سوف يعمل المكتب المركزي في المستقبل على إدارة كافة أنواع التعاون الدولي في مجال التأهيل المهني التي تقوم بها الحكومة الاتحادية. حيث ستقوم بداية اتفاقات تعاون مع الدول الأوروبية اليونان وإيطاليا وليتوانيا والبرتغال وسلوفاكيا وإسبانيا. وبالتعاون مع الشركاء المعنيين في هذه البلدان سوف تقوم في الأشهر القادمة مشروعات رائدة، تشكل منارات لمشروعات قادمة غيرها.
حسب وصف فريدريش هيربرت، رئيس BIBB. من خلال هذه المنصة الجامعة تتجاوب الحكومة الألمانية الاتحادية، وبمبادرة من الوزارة الاتحادية للتعليم والبحث العلمي (BMBF) مع الطلب الكبير على نظام التأهيل المهني الألماني المزدوج. على خلفية محاربة البطالة بين جيل الشباب بشكل خاص، من ناحية أولى، وعلى ضوء النقص الحاصل في العمالة المؤهلة، من ناحية ثانية، ينمو الاهتمام بهذا الأسلوب من التأهيل المهني الذي يجمع بين الدراسة النظرية في المدارس المهنية وبين الممارسة العملية في الشركات والورشات والمصانع. وهو الأسلوب المعروف في ألمانيا منذ زمن بعيد.



Deutschland.de

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إن اشتراكك في المدونة يمكنك طرح الأسئلة والإجابة عليها وبالطبع يمكنك أيضا من إبداء رأيك بكل حرية والتواصل مع الأعضاء الآخرين . خذ دقيقة من وقتك واشترك في المدونة .

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.