عشاق شوماخر يحبسون أنفاسهم ويصلّون من أجله



تفاعلت الأوساط الرياضية وجماهير الفورمولا-1 وعشاق النجم الألماني الفذ ميشائيل شوماخر مع نبأ تعرضه لحادث تزلج خطير في منتجع جبلي فرنسي. واحتشد عدد منهم أمام المشفى الذي يرقد فيه حاليا في وضع حرج.

احتشد العديد من مشجعي نجم سباقات الفورمولا-1 ميشائيل شوماخر، مساء الأحد وأمضوا ليلتهم أمام مدخل الطوارئ في مستشفى غرونوبل الفرنسي، وهم يرتدون قبعات حمراء مع شعار فيراري، الفريق الذي تعملق معه شوماخر وقاده إلى ستة ألقاب في بطولة الصانعين وخمسة في بطولة السائقين.

يأتي ذلك بعد تعرض شوماخر أمس الأحد لحادث تزلج خطير في منتجع في جبال الألب الفرنسية، ما أدى إلى إصابته إصابة بالغة في الرأس، أدخلته في غيبوبة، الأمر الذي اضطر الأطباء إلى إجراء عملية جراحية طارئة له، وفق بيان أصدره المستشفى الفرنسي. وفور وقوع الحادث، توجهت زوجته كورينا مع ابنها وابنتها إلى المستشفى حيث يرقد زوجها ووالدهما شوماخر.

وحضر إلى المستشفى للاطمئنان على شوماخر الفرنسي أوليفييه بانيس الذي رافق "البارون الأحمر" على حلبات الفئة الأولى من 1994 حتى 2004.

المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل أعربت عن صدمتها البالغة إزاء الحادث الخطير الذي تعرض له شوماخر. وقال المتحدث باسم الحكومة الألمانية، شتيفن زايبرت، اليوم الاثنين في برلين: "مثل ملايين الألمان شعرت المستشارة وأعضاء الحكومة بصدمة بالغة عندما علموا أن مايكل شوماخر أصيب بإصابة خطيرة خلال التزلج". وأضاف المتحدث: "نأمل مع شوماخر وأسرته أن يتمكن من تجاوز الإصابات والتعافي منها، ونتمنى أن تتحلى زوجته وأطفاله وأقاربه بالقوة والتضافر في هذه اللحظات الصعبة".

ميشائيل شوماخر مع زوجته كورينا

من جانبه، عبر بطل سباقات السيارات فورمولا-1 سيباستيان فيتيل عن صدمته لسماع الأنباء حول الحالة الصحية الحرجة لشوماخر. وقال بطل العالم لأربع مرات لوكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) "أنا مصدوم وآمل أن يتعافى في أسرع وقت ممكن .أتمنى لعائلته التحلي بالقوة في هذا الوقت". ويعد فيتيل (26عاما) صديق الألماني شوماخر الذي كان البطل المفضل في الطفولة لسائق فريق ريد بول.

وفي حسابه على موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي أشار زميل شوماخر السابق في فيراري البرازيلي فيليبي ماسا إلى أنه يصلي من أجل "شقيقه"، آملا تعافيه بأسرع وقت ممكن: "أصلي من أجل أن يحميك الله يا شقيقي! آمل لك الشفاء العاجل". أما السائق الفرنسي رومان غروجان فكتب في حسابه: "كل أفكارنا مع شومي وعائلته"، آملا "الشفاء العاجل".

وتفاعل قراء DWعربية مع النبأ الصادم والحادث الصعب الذي تعرض شوماخر، فعلقت Hager Al Dabbag على صفحتنا على فيسبوك بالقول: "يا لسخرية القدر .. لم يتعرض شوماخر إلى أي حادثة جسدية مروعة في أخطر سباقات العالم وهي الفورمولا 1 .. وهو الآن في غيبوبة بسبب التزلج في إجازة !!! ... تمنياتنا بالشفاء". فيما كتب FAhad Bin Ibrahim: "ألف سلامة مايكل ما تشوف شر". وعلق Shakir Saleem Al-shakir ممتدحا البطل الرياضي الفذ بالقول: "صدق كان كريم ...ويساعد الفقراء والمنكوبين ......يا الله مايكل شوماخر ...".

DW

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إن اشتراكك في المدونة يمكنك طرح الأسئلة والإجابة عليها وبالطبع يمكنك أيضا من إبداء رأيك بكل حرية والتواصل مع الأعضاء الآخرين . خذ دقيقة من وقتك واشترك في المدونة .

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.