الطاقات المتجددة توفر فرص عمل جديدة



توفر الطاقات المتجددة قرابة الـ 380000 فرصة عمل في ألمانيا، حيث يؤكد السيد/ نوربيرت روتجين أن التحول إلى استخدام الطاقات المتجددة يخلق فرصاً جديدة في سوق العمل.
 إن الازدهار الكبير الذي يشهده قطاع الطاقات المتجددة مازال يعمل على توفير مزيد من فرص العمل، حيث أوضحت دراسة نشرتها الوزارة الاتحادية للبيئة أن تطوير وإنتاج التكنولوجيات المتجددة وتوفير الطاقة الكهربية والتدفئة ومواد الطاقة المستمدة من مصادر متجددة قد خلقت في عام 2011 في ألمانيا حوالي 382000 فرصة عمل،
مما يعني زيادة بمقدار 4% مقارنة بالعام السابق وضعف النسبة مقارنة بعام 2004. وقد صرح وزير البيئة الألماني نوربيرت روتجين في هذا الصدد قائلاً: "إن أعداد أماكن العمل الحالية توضح أن التحول في استخدام الطاقة يخلق فرصاً جديدة تماماً في سوق العمل وأن تلك الطاقات بمثابة مشروع المستقبل الكبير للاقتصاد الألماني، كما أن هذا يتيح لنا فرصاً تكنولوجية واقتصادية تدعم قدرة ألمانيا التنافسية بوصفها موقعاً اقتصادياً وأُمة مُصدِّرة".

وقد كان للطاقة الشمسية نصيب الأسد من الوظائف التي تم توفيرها في العام الماضي، حيث بلغ إجمالي العدد 125000 من العاملين في قطاع الطاقات المتجددة بشكل مباشر أو غير مباشر. بينما يصل العدد إلى 111000 في مجال الألواح الضوئية، في مقابل 100000 في طاقة الرياح.

تمثل هذه الأرقام نتائج الدراسة البحثية التي قامت بها "جمعية دراسة الهياكل الاقتصادية" و"المعهد الألماني للأبحاث الاقتصادية" و"المعهد الألماني للطيران والفضاء" فضلاً عن "مركز أبحاث الطاقة الشمسية والهيدروجين"  بتكليف من وزارة البيئة الاتحادية.

مصدر النص: الوزارة الاتحادية للبيئة

المصدر : المركز الالماني للاعلام 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إن اشتراكك في المدونة يمكنك طرح الأسئلة والإجابة عليها وبالطبع يمكنك أيضا من إبداء رأيك بكل حرية والتواصل مع الأعضاء الآخرين . خذ دقيقة من وقتك واشترك في المدونة .

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.